مشاركة المعهد الوطني الجزائري للبحث الزراعي في اليوم الجهوي التحسيسي حول المسار التقني و الري التكميلي للحبوب



شاركت محطة البحث و التجريب التابعة للمعهد الوطني الجزائري للبحث الزراعي (INRAA) بلمطار يوم الاثنين 12 أكتوبر 2020 في اليوم التحسيسي و الإرشادي الجهوي الذي نظمه المجلس الوطني المهني المشترك لشعبة الحبوب بمشاركة المعهد الوطني للتربة والري والصرف ممثلا بمديرها العام السيد نقري الشريف والغرفة الفلاحية الوطنية ممثلة بأمينها العام وممثل عن الديوان القومي للحبوب حول أهمية المسار التقني بما فيها أهمية استعمال الأسمدة وكيفية استغلا لها من الناحية الكمية والنوعية وكذا استعمال الري التكميلي و هذا طبقا لخارطة الطريق المسطرة من طرف وزارة الفلاحة والتنمية الريفية لإستراتيجية جزائر جديدة بغية جعل الموسم الفلاحي للحبوب 2021 سنة استثنائية من خلال المردود وحث المزارعين على تطبيق الممارسات الجيدة لتحقيق عائد أفضل وإعادة الثقة بين المزارعين لمشاركة أفضل في برنامج الري التكميلي للمشاركة في الجهود الوطنية للأمن الغذائي بمنطقة الغرب الجزائري . 

اللقاء تم بمقر تعاونية الحبوب والبقول الجافة لسيدي بلعباس و حضرته مديرة المصالح الفلاحية ورئيس الغرفة الفلاحية والأمين ألولائي لاتحاد الفلاحين و اكثر من 100 فلاح و المعاهد التقنية وتعاونيات الحبوب الأربعة وبنك الفلاحة وصندوق التعاون ألفلاحي ورؤساء المقاطعات ومكثري الحبوب ومستعملي الري والشعب الفلاحية والجمعيات وأسرة الإعلام.

لقد سمح هذا اللقاء بعدة تدخلات لمحطتنا من حيث المعطيات التقنية الموجودة ليدها من حيث تغيرات المناخ و كذا توفير المعلومات التقنية لأنواع التربة في الغرب و الملوحة. 

مدير محطة البحث لمطار – سيدي بلعباس : حمو ميمون








Aucun commentaire:

Publier un commentaire